18‏/7‏/2011

نبذة قصيرة عن الصناعة التشيلية

تعتبر تشيلي من الدول المتقدمة صناعيا في امريكا اللاتينية فمنذ الاربعينيات من القرن الماضي ساهمت الصناعة في قسط اكبر في الناتج المحلي من الزراعة التي رغم ذلك تعتبر منقدمة كثيرا على اقرانها في العالم العربي على سبيل المثال حيث ساهمت الصناعات الغذائية من الفواكه والمشروبات والتبوغ بحوالي الثلث الى معدل الدخل القومي السنوي وقد ارتفعت نسبة الصادرات الغذائية في العقد الاخير للقرن الماضي من 87% ال1000%.
كان الاساس الصناعي الذي بدء بانشاءه في سنة 1914 متكونا بشكل رئيسي من الصناعات التحويلية الغذائية وانتاج المشروبات وتصفية السكر وكذلك العمليات الداخلة في صناعات النسيج القطني والصوفز بالاضافة لذلك كان هنالك معمل واحد لصناعة الجوارب.معمل سمنت ,معمل كبريت ومعمل حديد لكن وفي غضون عشر سنوات ارتفع الانتاج الصناعي بحوالي 87%.
دخلت الصناعات الثقيلة الى تشيلي في سنة 1950 بعد انشاء مصهر حديد الفولاذ Huachipato واول مصفى لاستخراج النحاس تم افتتاحه سنة 1966 وتعتبرالشركة المملوكة كليا للدولة CODELCO ثاني اكبر منتج ومالك لمناجم النحاس في العالم ورغم ذلك يساهم القطاع الخاص بحوالي ثلثي انتاج تشيلي من النحاس؟
مبين سنتي 1971 و1973 قامت لحكوة الاشتراكية بزعامة سلفادور الليندي بتأميم 464 شركة محلية واجنبية لكن تم ارجاع اكثرية هذه الشركات لاصحابها الاصليين بعد الانقلاب العسكري بقيادة بينوشيت.
في سنة 1998 تجاوز ت الصادرات الاستهلاكية ومنتوجات الصناعات الكيمياوية والسيارات والاسمنت والصناعات النسيجية لاول مرة واردات البلاد ومنذ سنة 1976 ولحد سنة 1998 ازداد نمو القطاع الصناعي وبمعدلات سنوية.
تمتلك تشيلي ثلاث مصافي للنفط بمعدل انتاج يومي يبلغ 205000برميل وهنالك صناعة ناشئة للسيارات وكذلك تنتج تراكتورات ثقيلة.
تم ترجمة هذه النبذة من صفحة الويب المسماة بموسوعة الامم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق