11‏/7‏/2011

تشيلي باختصار

تشيلي البلد الجميل الذي يتمتع بجمال قل نظيره من كثرة تنوعاته التضاريسية ,غناه بالكم الهائل من انواع النباتات والحيوانات والطيورالتي لم ارى شيئأ مثيلآ له في بقاع اخرى من العالم تيسر لي زيارته واختلاف طبيعته حسب موقعه الجغرافي من حرارة عالية في شماله وبرودة قطبية شديدة في اقصى جنوبه لهو بلد يستحق التعرف عليه ودراسة تأريخه ومناحي تطوره.

تعتبر محمية(Torres del Paine) الواقعة في الجنوب من اجمل بقاع امريكا الجنوبية على الاطلاق لما تحويه من مناظر اخاذة وتعتبر من المناطق التي كثيرآ ما يزورها محبي الطبيعة من شتى دول العالم. في اقصى الجنوب ذا البرودة القطبية وقريبآ من مضيق ماجلان ورأس الرجاء الصالح تكثر ينابيع المياه والجمال المغطاة بالثلوج طيلة اشهر السنة وتكثر فيها حيوانات الفقمة وطيور البطريق.في الاسفل لاحد الجبال البركانية وقد غطتها الثلوج في احدى مناطق المحمية وفي الاسفل بركان ئوسورنو.

على النقيض من ذلك تمامآ ,يعتبر صحراء ئاتاكاما في الشمال مكانا موحشآ بشكل كبير وتكاد تنعدم فيه الحياة تماما وهذه الصحراء تغطي مساحة 105 الاف كيلومتر مربع وتتميز بوفرة البحيرات الملحية والرمال وكذلك وفرة المعادن المقذوفة من الحمم البركانية.

تتميز هذه المنطقة الشديدة التصحر بقلة عدد سكانها بطبيعة الحال ويكون تمركزهم في الشريط الساحلي ومن اشهر المدن,مدينة المعادن ئاريكا وواحة سان پيدرو دي ئاتاكاما.

مساحة شيلي هو 756,096 كيلو متر مربع وطوله من اقصى الشمال لا اقصى الجنوب 4300كيلو متر اي نفس المسافة بين مدينة ادنبرة البريطانية و بغداد عاصمة العراق, اما أعرض نقطة فيه فلا يتجاوز 240 كيلومتر.

واخيرآ تشتهر المناطق الشمالية من تشيلي بوفرة المعادن كالنحاس والفضة وكذلك يمر فيها الطريق الدولي الذي يبدىء من امريكا الشمالية.

تتبع كل من جزيرة خوان فيرنانديزالتي دمر جزء كبير منها عند وقوع الزلزال في شباط عام 2010 وتبعد 670 كيلومتر عن اليابسة وجزيرة الفصح المشهورة بتماثيلها الحجرية الكبيرة التي تبعد 3700 كيلومتر, لسيادة تشيلي وكذلك قطاع كبير من القطب الجنوبي.

تعتتبر سلسلة جبال الاندز حاجزآ طبيعيآ لتشيلي عن جيرانها في الشرق والشمال الشرقي وتحوي هذه ااسلسلة على حوالي 50 قمة بركانية نشطة اما وسط البلاد والتي تشبه الى حد بعيد الطبيعة الارضية والمناخية لكردستان فيمر فيها نهر عريض بطول 800 كيلومتر مع حقيقة التنوع الذي حبته الطبيعة وكذلك النشاط الانساني في تغيير الكثير من سمات تشيلي مقارنة ببلدنا , في شمالها تكثر مزارع العنب المخصصة للآنتاج النبيذ الذي تشتهر به البلاد فيما تكثر الى الجنوب منه الغابات والينابيع وكذلك المزارع الكبيرة وهذه المنطقة الوسطى تعتبر كذلك موطن السكان الاصليين لتشيلي او ما يطلق عليهم ب ال ئه راوكانيان او المابوجي,وكذلك تتمركز العاصمة والميناء الرئيسي.

نظام الحكم فيها جمهوري رئاسي والرئيس الحالي هو سباستيان پنييرا من تحالف اليمين الذي استلم الحكم اذار سنة 2010 الماضي بعد هزيمة اليسار الذي فشل في الانتخابات العامة في نفس السنة.

عدد مواطني دولة شيلي هو حوالي 17مليون نسمة يتركز حوالي 6 ملايين نسمة منهم في العاصمة سنتياگو.









ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق